الجزائر – شرعت ثلاثة مخابر وطنية في انتاج اختبارات الأجسام المضادة وأطقم الفحوصات بتقنية تفاعل بوليمراز التسلسلي (بي سي آر) في اطار مكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، حسبما جاء اليوم الأحد في بيان لوزارة الصناعة الصيدلانية.

وأوضح المصدر نفسه إن “وزارة الصناعة الصيدلانية تعلم أنه في اطار مواجهة فيروس كورونا وبهدف ضمان توفر واستفادة المواطنين من وسائل الحماية، شرعت ثلاثة مخابر وطنية مؤخرا في انتاج اختبارات الأجسام المضادة وأطقم الفحوصات بتقنية تفاعل بوليمراز التسلسلي (بي سي آر)”.

وقالت الوزارة أن الأمر يتعلق بمخابر “HUPP et IMD” لإنتاج أطقم أخذ العينات والنقل بطاقة انتاجية تقدر ب 80000 طاقم و مخبر “IMD” لانتاج أطقم مفاعلات بي سي آر و مخبر “SALEM” لانتاج اختبارات الأجسام المضادة بطاقة انتاجية يومية تقدر ب 30000 فحص.

وأضاف المصدر ذاته ان “هذه المنتوجات تخضع حاليا للاعتماد على مستوى الوكالة الوطنية للمواد الصيدلانية”.

وكالة الأنباء الجزائرية