شرعت وزارة الصحة و السكان و إصلاح المستشفيات في عمليات البحث و المساعي اللازمة للتأكد من توفر اللقاح في إطار الجهود التي تبذلها الدولة من أجل مواجهة انتشار جائحة كورونا (كوفيد-19)، حسبما جاء اليوم الخميس في بيان للوزارة.

و في هذا السياق، “فإن معهد باستور لن يدخر أي جهد حتى يكون في مستوى التطلعات أمام هذا الوباء” يضيف نفس المصدر مؤكدا أن : “التقدم الذي حققه عدد من المخابر في إطار تطوير اللقاح المضاد لفيروس كورونا تبشر بقرب تسويق هذا اللقاح”.

كما أوضحت الوزارة أنه : “في إطار جهود الدولة للقضاء على انتشار فيروس كورونا في بلدنا، فان التلقيح يشكل الوسيلة الأنجع للمكافحة” مضيفة أن “الوقاية لاسيما احترام قواعد النظافة و التباعد و الإجراءات الاحترازية تبقى الوسيلة الأكثر نجاعة لمكافحة هذا الوباء”.

وعليه، خلص البيان، “فان اليقظة وانضمام جميع المواطنين يشكل عربون نجاح مكافحة جائحة كوفييد-19 .