قال روبرت ريدفيلد مدير المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها، إن الولايات المتحدة فشلت في إدراك تهديد مرض فيروس كورونا الجديد “كوفيد-19” من أوروبا في الوقت المناسب.

سجلت الولايات المتحدة أكثر من 4.4 مليون حالة إصابة مؤكدة وما يزيد على 150 ألف حالة وفاة، منذ تفشي المرض في البلاد.

وقال ريدفيلد في مقابلة مع شبكة ((أيه بي سي نيوز))، إن “المقدمة من أوروبا حدثت قبل أن ندرك ماذا يحدث”.

وأضاف ريدفيلد “عندما أدركنا التهديد الذي تمثله أوروبا ومنعنا السفر إلى أوروبا، كان قد مر بالفعل أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، عاد خلالهم 60 ألف شخص كل يوم من أوروبا”.

منعت الحكومة الأمريكية السفر مع الصين يوم 2 فبراير، بينما لم تمنع الرحلات الجوية مع أوروبا حتى 13 مارس، في الوقت الذي سجلت فيه 26 حالة إصابة مؤكدة في نيويورك.

وذكر تقرير نشرته مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في منتصف يوليو، أن تسلسلات العينات الإيجابية الأولية للمرض في نيويورك تشبه العينات المنتشرة في أوروبا.