الجزائر – أعلنت وزارة التجارة في بيان لها عن الغاء عملية البيع بالتخفيض الخاصة بالفترة الصيفية لموسم 2020 و ذلك قصد الوقاية و الحد من انتشار وباء كوفيد-19.

و جاء في بيان نشرته الوزارة على حسابها الرسمي عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك “تنهي وزارة التجارة الى علم كافة المتعاملين الاقتصاديين والتجار ، ا?نه قد تم ا?لغاء عملية البيع بالتخفيض الخاصة بالفترة الصيفية لموسم صيف 2020”.

وأوضحت الوزارة ان هذا القرار يأتي تنفيذا للاجراءات المتخذة من طرف الحكومة لحماية صحة المستهلك والحد من انتشار وباء فيروس كورونا.

تجدر الاشارة ان عملية البيع بالتخفيض للموسم الصيفي تكون غالبا خلال الفترة الممتدة من 21 يوليو الى غاية 31 أغسطس وذلك بهدف إتاحة الفرصة للتجار والمتعاملين الاقتصاديين لتنشيط وترقية أنشطتهم وكذا منح فرصة للمستهلك بالحصول على مختلف السلع والخدمات بأسعار منخفضة.

وعملية البيع بالتخفيض او ما يسمى بـ “الصولد” مقننة بموجب المرسوم التنفيذي الصادر في 18 يونيو 2006 و الذي يحدد شروط وكيفيات ممارسة البيع بالتخفيض والبيع الترويجي والبيع في حالة تصفية المخزون و البيع عند مخازن المعامل وخارج المحلات التجارية بواسطة فتح الطرود و كذا طبقا لقرار يصدر عن المصالح الولائية المعنية.

و لكن مع مخاطر انتشار وباء كورونا ، تم اتخاذ قرار إلغاء عملية البيع بالتخفيض لهذا الصيف ، علما ان الحكومة كانت قد اتخذت عدة اجراءات في إطار محاربة فيروس كورونا مع تشديد احترام اجراءات الوقاية.

و في هذا الاطار, الزمت مصالح وزارة التجارة بإجراء عمليات مراقبة لبعض المحلات التجارية على مستوى الأحياء والأسواق، وتكون مرفقة بالقوة العمومية، من أجل الغلق الفوري للمحلات التجارية، وسحب السجل التجاري، وكذا عقوبات مالية، وردع أي سلوك مخالف للقوانين والتنظيمات الـمعمول بها.

ويتعلق الأمر بإلزام التجار بالامتثال لبروتوكولات الوقاية الصحية، ولاسيما فرض ارتداء القناع الواقي، والتباعد الجسدي داخل الفضاءات التجارية