جنيف – أعربت منظمة الصحة العالمية، يوم الاثنين، عن “قلقها” من “تسارع” وتيرة تفشي كوفيد-19 في إفريقيا، التي كانت حتى الان بمنأى من تفش واسع للوباء.

وقال مدير الحالات الصحية الطارئة في المنظمة مايكل راين، خلال مؤتمر صحفي، “أنا قلق جدا لأننا بدأنا نرى تسارعا لوتيرة المرض في إفريقيا، وعلينا جميعا أن نأخذ ذلك بجدية تامة وأن نظهر تضامنا” مع الدول المعنية.

وحذر راين من أن “جنوب إفريقيا قد تكون مقدمة لما سيحصل في بقية أنحاء إفريقيا”، لافتا إلى أن البلد سجل “أولى الإصابات باكرا جدا”. وأوضح أن الوباء انتشر بداية في المناطق الغنية في جنوب إفريقيا قبل أن يتفشى بشكل أوسع “في المناطق الأكثر فقرا والبلدات والمناطق الريفية”.

وكشف أن وتيرة تقدم الوباء في العديد من دول القارة “ليست أسرع” مما يسجل في جنوب إفريقيا، حيث ارتفعت الإصابات بنسبة 30 في المائة خلال الأسبوع الماضي.

و تعد جنوب افريقيا البلد الأكثر تضررا بالمرض في القارة حيث تجاوز عدد الوفيات عتبة 5000 حالة الاحد الماضي.

وأشار المسؤول في منظمة الصحة العالمية  إلى أن نسبة تسارع الوباء في كينيا بلغت 31 في المائة وفي إثيوبيا 26 في المائة وفي مدغشقر 50 في المائة وزامبيا 57 في المائة، و69 في المائة في ناميبيا و66 في المائة في بوتسوانا.

وكالة الأنباء الجزائرية