وهران – قام المخبر المختص في تحليل الفيروسات التابع للمؤسسة الاستشفائية الجامعية بوهران “أول نوفمبر” بأكثر من 6 ألاف اختبار من نوع ”بي سي أر” منذ تفشي جائحة كوفيد-19, حسبما علم يوم الخميس من القائمين على هذا المرفق الصحي.

وأجرى المخبر, الذي يحتوي على ثلاث وحدات ”بي سي أر”, أكثر من 6 ألاف اختبار منذ دخوله حيز الخدمة, وذلك لفائدة مرضى ولاية وهران والولايات الأخرى, على غرار بشار, وفق نفس المصدر.

كما أشار إلى أن هذا المخبر هو الثاني الذي تم فتحه في وهران بعد المخبر الملحق لمعهد باستور والموجه لإجراء التحاليل الخاصة بكوفيد-19.

وبخصوص التكفل بالمصابين بهذا الوباء, فإن المؤسسة الاستشفائية الجامعية بوهران, يضيف نفس المصدر, سخرت, منذ تفشي الجائحة, ما لا يقل عن 292 سرير استشفائي, فضلا عن 120 سرير استشفائي آخر على مستوى مستشفى حي النجمة, إضافة إلى 22 سرير للإنعاش.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا النظام سمح للمؤسسة الصحية المعنية بالتكفل بثلثي المصابين بكوفيد-19 على مستوى ولاية وهران.