أشادت الصين، أمس الخميس، بموقف روسيا حول أصل فيروس كورونا الجديد القائم على “الموضوعية والتجرد والعلم والعقلانية”.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، قنغ شوانغ، خلال لقاء صحفي، تعليقا على تصريحات المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، التي قال فيها إن “المزاعم بشأن الأصل الاصطناعي للفيروس لا أساس لها، والاتهامات الموجهة ضد أي دولة دون دليل علمي كافٍ غير مقبولة” أن أصل الفيروس “مسألة علمية يتعين أن يتصدى لبحثها العلماء والخبراء الطبيون، وذلك محل توافق بين المجتمع الدولي”.

واضاف أن “أي محاولة لتسييس أصل الفيروس وإلقاء اللائمة على بلدان أخرى، غير مقبولة”.

وقال “على المجتمع الدولي، بناء على رؤية مجتمع مصير مشترك للبشرية، العمل معا في تضامن وحسن نية لحماية أمن الصحة العامة العالمي”.

كما ذكر بأن الصين وروسيا أكبر شريكتين للتنسيق الاستراتيجي الشامل في العصر الجديد، مشيرا إلى أن البلدين يساعدان بعضهما البعض في مكافحة المرض بروح من ثقة ومساعدة على مستوى رفيع بينهما.

وأكد قنغ أن المحادثتين الهاتفيتين بين رئيسي البلدين خلال شهر واحد ساهمتا في ضخ زخم كبير في التعاون الثنائي في مكافحة المرض، مضيفا أن الجانبين يعتزمان العمل على تنفيذ التوافق الذي توصل إليه الزعيمان، وتعزيز الدعم المتبادل والحفاظ على التعاون الوثيق والاشتراك معا في مكافحة المرض.

وتصاعدت في الآونة الأخيرة حدة التوترات بين الصين والولايات المتحدة على خلفية اتهام واشنطن لبكين بـ”عدم الشفافية” و”التستر” على وباء فيروس كورونا وشكوك أخرى تتعلق بمصدر الفيروس.

الاذاعة الجزائرية