وزارة الصحة الإسبانية اليوم الأربعاء أنها سجلت 4211 حالة إصابة جديدة و435 حالة وفاة جديدة بمرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) وذلك خلال الـ24 ساعة الأخيرة، وتسبب ذلك الارتفاع في أعداد الإصابات والوفيات إلى رفع حصيلة الوفيات الإجمالية جراء المرض في البلاد إلى 21717 حالة.

وحتى الآن، أعلنت إسبانيا أن العدد الإجمالي للإصابات بالمرض بلغ 208389 حالة، كما سجلت البلاد ثالث أكبر حصيلة للوفيات في العالم بعد الولايات المتحدة وإيطاليا بينما تعافى إجمالي 85915 مصابا في البلاد.

وقال رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، أنه يسعى إلى تمديد حالة الإغلاق الحالية في البلاد حتى 9 مايو المقبل.

وأضاف “إننا نعيش في أوقات تضحية استثنائية شخصيا واقتصاديا…يتعين على كل الحكومات أن تعمل لاحتواء الفيروس والاستعداد لحياة طبيعية جديدة”.

وتابع ” بوسعنا تخفيف حالة الطوارئ في البلاد، ولكن يتعين علينا الآن تمديدها، لأنه ينبغي أن نتحلى بالحذر، فنحن سنكون حذرين ومتعقلين لأقصى درجة”.

وفي أوروبا دائما ، قررت المزيد من البلدان الأوروبية تخفيف القيود بصورة مبدئية تحت شروط مختلفة فرضتها على المواطنين .

ووفقا للمركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها، سجلت أوروبا 1073947 حالة مؤكدة ب/كوفيد-19/و103989 حالة وفاة حتى يوم أمس 21 أبريل.

الاذاعة الجزائرية