الجزائر – أكد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة أنه سيتم اعادة النظر في المنظومة الصحية الوطنية  والعمل على تحسين ظروف مهنيي القطاع، مثمنا جهودهم في مجابهة وباء كورونا.

وخلال تفقده لمصلحة الطب الداخلي للمستشفى الجامعي بني مسوس، تعهد الرئيس في حديثه مع الأطباء بمراجعة المنظومة الصحية الوطنية وتحسين ظروف عمل مهنيي قطاع الصحة، مشيدا بالمجهودات الكبيرة التي يبذلونها والصعوبات التي يواجهونها لمجابهة وباء كورونا المستجد.

وقال رئيس الجمهورية أنه سيتم العمل على تحسين ظروف عمل الأطباء ومراجعة سلم الاجور، مضيفا أن المهم هو تجاوز الصعوبات.

وصرح في هذا الصدد: “اليوم تغلبنا على هذا المرض بفضل الإيمان والارادة”.

وبالمناسبة، أشاد الرئيس بالهبة التضامنية والاخوية التي اثبتها الشعب الجزائري بمختلف أطيافه في هذه الظروف التي تمر بها البلاد بسبب الوباء، معتبرا أنها (الهبة) تعد “انطلاقة جديدة للجزائر”.

وكـالة الأنباء الجزائرية