وهران – غادر حوالي 640 شخصا صباح يوم الخميس مركب “الأندلسيات” بوهران بعد مكوثهم به لمدة أسبوعين في إطار تدابير الحجر الصحي.
وكان 646 مسافرا قدموا من مدينة مرسيليا الفرنسية على متن الباخرة “الجزائر2” قد حولوا في 18 مارس الماضي إلى مركب الأندلسيات بمجرد رسو الباخرة بميناء وهران حيث غادروا المكان صبيحة اليوم الخميس على ضوء نهاية فترة الحجر الصحي التي تم إقرارها في إطار تدابير الوقاية من انتشار فيروس كورونا المتفشي في العالم حيث تمت عملية المغادرة في ظروف حسنة، حسبما لوحظ.

وأفاد مسؤول الاتصال بالمديرية المحلية للصحة والسكان, الدكتور يوسف بوخاري أن “214 من بين نزلاء مركب الأندلسيات في اطار عملية الحجر الصحي هم من ساكنة ولاية وهران، فيما ينحدر 432 الباقون من 37 ولاية أخرى من مختلف ربوع الوطن”.
وأبرز نفس المسؤول أن حالات الإصابة المؤكدة لفيروس كورونا من بين المواطنين الذين استضافهم المركب قد تم الإبقاء عليها على مستوى مصلحة الأمراض المعدية بالمركز الاستشفائي الجامعي بوهران، فيما غادر الأشخاص الأصحاء الحجر الصحي.