أعلن رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبّي كونتي أنه سيقدم في الأيام المقبلة إحاطة بشأن حالة الطوارئ المترتبة على انتشار فيروس كورونا.

وقال رئيس الحكومة في مقابلة مع صحيفة (لا ستامبا)، الاثنين، “إننا نبقي قوى المعارضة على اطلاع مستمر، وفي الأيام المقبلة سأكون في البرلمان لأقدم تقريرا مفصلا”، عن حالة طوارئ وباء (كوفيد 19).

وأوضح كونتي أن “التدابير التقييدية التي تم إدخالها تجبرنا على تغيير أسلوب حياتنا الأكثر رسوخاً لدينا، وهي تؤثر على أكثر الحريات التي نتمسك بها”.

وخلص رئيس الوزراء “إننا نختبر تجربة جديدة تمامًا في الديمقراطيات الغربية. نحن نتبع مسارًا تدريجيًا ومشتركًا لمقاومة هذه الحالة الطارئة، دون الإخلال بقيمنا، وفي ظل احترام أُسسنا الديمقراطية”.

المصدر وكالة الانباء الايطالية