أكد رئيس المجلس الوطني لعمادة الاطباء  الجزائريين محمد بقاط بركاني, اليوم الأربعاء بالجزائر العاصمة, على ضرورة احداث “حركة وقائية عامة” لمواجهة فيروس كورونا في غياب علاج ولقاح في الوقت الحالي.

و أكد المتحدث على أمواج القناة الثالثة للإذاعة الوطنية أنه “حان الوقت لاحداث حركة وقائية عامة.و يجب أن يعلم الجزائريون بأن المسألة جادة”.

و أضاف قائلا: “يجب التواصل وقول الحقيقة واتباع اجراءات النظافة الفردية التي تعد ضرورية”.

و أشار إلى أنه لم يتم لحد الآن إيجاد علاج أو لقاح و يجب أن يفهم المواطنون بأنه يتوجب علينا الإلحاح يوميا على هذه الاجراءات (الوقاية) قبل اللجوء إلى الحلول القصوى.

و ردا على سؤال حول احتمال اللجوء إلى العزلي قال المسؤول “أتمنى ألا نبلغ هذه المرحلة لكن اللجوء إلى هذا التدبير محتمل”.

كما أوصى السيد بقاط بركاني بترقية الحس الوطني لمواجهة هذا الفيروسي من خلال اللجوء إلى التوضيحات وإلى التواصل مؤكدا على دور الجمعيات لتحسيس المواطنين ونقل بعض القرارات لاسيما منها المتعلقة بمنع التجمعات لضمان النجاعة ميدانيا.

المصدر:الإذاعة الجزائرية